كوردستان تتخطى عتبة جائحية جديدة وثاني أكبر مدنها تسجل "طفرة"

أعلنت وزارة الصحة بإقليم كوردستان، عن تسجيل 34 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال يوم واحد ما يجعل الإجمالي يتخطى عتبة الـ560 إصابة.

أربيل (كوردستان 24)- أعلنت وزارة الصحة بإقليم كوردستان، عن تسجيل 34 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال يوم واحد ما يجعل الإجمالي يتخطى عتبة الـ650 إصابة.

وقالت وزارة الصحة في بيان إن مختبراتها شخّصت خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، 22 إصابة في السليمانية ثاني أكبر مدن الإقليم، و12 إصابة في أربيل العاصمة.

والإصابات الجديدة في السليمانية تمثل طفرة بعدما أعلنت المدينة في الفترة الأخيرة اقترابها من هزيمة الفيروس الذي انتشر في الإقليم في آذار مارس الماضي.

وبهذا يرتفع عدد الإصابات الإجمالية إلى 566 إصابة مؤكدة من بينها خمس وفيات. وتماثل 409 مصابين للشفاء ولم يتبق سوى 152 شخصاً يرقدون في المستشفيات.

وسبق أن أبدى وزير الصحة في إقليم كوردستان تخوفه من صعوبة رصد الإصابات في الموجة الثانية التي قال إنها في تصاعد في الإقليم.

وتقول وزارة الصحة إن الحالات لم تخرج من سيطرتها، وأشارت إلى أن المخاوف تكمن هذه المرة في عدم معرفة مصدر الإصابات.