مسرور بارزاني يحذر من تصاعد نشاط داعش ومهاجمة الفلاحين الكورد

استقبل رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني السبت، قائد العمليات الخاصة في قوة المهام المشتركة في التحالف الدولي اللواء إريك تـ. هيل.

أربيل (كوردستان 24)- استقبل رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني السبت، قائد العمليات الخاصة في قوة المهام المشتركة في التحالف الدولي اللواء إريك تـ. هيل.

وبحسب بيان للمكتب الإعلامي لرئيس الحكومة، فقد جرى في اللقاء بحث آخر مستجدات الوضع في العراق والمنطقة، والتشاور في سبل تعزيز التنسيق بين قوات البيشمركة وقوات التحالف الدولي، كما تم التشديد على ضرورة مواصلة التعاون المشترك بين الجانبين بهدف التصدي لتهديدات إرهابيي داعش.

وأضاف البيان أن رئيس الحكومة عبّر عن قلقه من تصاعد نشاط إرهابيي تنظيم داعش في المناطق الكوردستانية خارج إدارة حكومة الإقليم وخصوصاً الهجمات وعمليات الخطف التي تطال الفلاحين والمزارعين الكورد في تلك المناطق.

والمناطق الكوردستانية خارج إدارة حكومة الإقليم هي المناطق المتنازع عليها والتي تمتد من سنجار عند الحدود السورية إلى خانقين قرب حدود إيران.

من جانبه، أشار اللواء إريك تـ. هيل، وفقاً للبيان، إلى أن إقليم كوردستان شريك مهم للولايات المتحدة والتحالف الدولي في المنطقة، ولفت في الوقت نفسه إلى أن الحرب على الإرهاب لم تنته بعد مما يتوجب مواصلة وتعزيز التنسيق مع إقليم كوردستان.

وسبق أن حذر مسؤولون في إقليم كوردستان من أن تنظيم داعش يسعى لإعادة تنظيم صفوفه وخصوصاً في المناطق المتنازع عليها.

وأعلن العراق النصر على داعش عام 2017، لكن التنظيم ومنذ ذلك الحين، يشن هجمات متبعاً أساليب حرب العصابات. وفي الفترة الأخيرة تصاعد نشاط التنظيم في محافظات ديالى وصلاح الدين وكركوك ونينوى وتعهد في آخر تسجيل له بشن المزيد.