الإدارة الذاتية تغلق معبرها الوحيد مع إقليم كوردستان لـ"إجراءات تقنية"

يعد معبر سيمالكا شريان الحياة الرئيسي لمناطق الإدارة الذاتية وذلك لأهميته في الحركة التجارية والتنقل بين مواطني روجافا وإقليم كوردستان
صورة إرشيفية لمعبر سيمالكا
صورة إرشيفية لمعبر سيمالكا

أربيل (كوردستان 24)- قررت سلطات الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا الثلاثاء إغلاق معبر سيمالكا الحدودي مع إقليم كوردستان على خلفية "إجراءات تقنية".

وفي كتاب موجه إلى وكالات الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية، قالت الإدارة "نود أن نعلمكم أن هنالك إجراءات تقنية لإغلاق معبر سيمالكا من طرفنا".

وأضافت أن إغلاق المعبر "لن يؤثر على دخول وخروج كوادر المنظمات الإنسانية والمواد التابعة لهم"، وأشارت إلى أن المعبر "سيبقى مفتوحاً لدخول وخروج الموظفين التابعين للمنظمات الإنسانية".

ولم تذكر الإدارة أي تفاصيل إضافية، ولم تحدد موعداً لإعادة فتحه كما لم تشر إلى طبيعة "الإجراءات التقنية".



ويعد معبر سيمالكا شريان الحياة الرئيسي لمناطق الإدارة الذاتية وذلك لأهميته في الحركة التجارية والتنقل بين مواطني روجافا وإقليم كوردستان.

وإقليم كوردستان هو الوجهة المهمة للكثير من مواطني روجافا ولا سيما الذين يقصدون مستشفيات الإقليم للعلاج وللحالات الإنسانية والإغاثية وغيرها.