الأسد والفياض يبحثان ضبط الحدود ومكافحة الارهاب

أربيل (كوردستان 24)- بحث الرئيس السوري بشار الأسد مع رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق فالح الفياض، ضبط الحدود المشتركة بين البلدين، ومكافحة الإرهاب.

وذكرت الرئاسة السورية إن الأسد استقبل الفياض في دمشق، وناقش معه مجالات التعاون القائم بين البلدين، وخصوصاً المواضيع الأمنية المشتركة والتي تتعلق بضبط الحدود ومكافحة التنظيمات الإرهابية المتواجدة في تلك المنطقة.

وأضافت أنه "تم التأكيد على أهمية تكثيف الجهود في مواجهة ما تقوم به الدول الداعمة للإرهاب من محاولات لإعادة إحياء هذه التنظيمات، والعودة لضرب الاستقرار الذي فرضه الجيشان السوري والعراقي على طرفي الحدود".

من جهتها قالت هيئة الحشد في بيان، إن الجانبين بحثا "القضايا الأمنية ذات الاهتمام المشترك، وتم التأكيد على أهمية ضبط الحدود ومكافحة التنظيمات الإرهابية".