أمريكا "ستواصل" تطبيق العقوبات على صادرات النفط الإيرانية

أربيل (كوردستان 24)- اكد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن اليوم الخميس، أن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على شبكة من منتجي البتروكيماويات الإيرانيين والشركات الواجهة في جمهورية الصين الشعبية والإمارات العربية المتحدة وإيران التي تدعم شركة تريليانس للبتروكيماويات المحدودة والشركة الإيرانية التجارية للبتروكيماويات وجهات فاعلة في السمسرة في بيع البتروكيماويات الإيرانية في الخارج. 

وقال بلينكن في بيان ان "هذه الشبكة تساعد في تنفيذ المعاملات الدولية وتجنب العقوبات، ودعم بيع المنتجات البتروكيماوية الإيرانية للعملاء في جمهورية الصين الشعبية وأجزاء أخرى من شرق آسيا."

وأشار الى أن ادارة الرئيس الأميركي جو بايدن "مخلصة وثابتة في اتباع مسار دبلوماسية هادفة لتحقيق عودة متبادلة إلى التنفيذ الكامل لخطة العمل الشاملة المشتركة".

واكد انه "في غياب أي صفقة فإن الولايات المتحدة ستواصل استخدام سلطات العقوبات للحد من صادرات النفط والمنتجات البترولية والبتروكيماوية من إيران".

وأعلنت وزارة الخزانة الأميركية، في وقت سابق، فرض عقوبات على شبكة من الشركات الإيرانية في مجال البتروكيمياويات وأخرى صينية وإماراتية قالت إنها سهلت عمليات تصدير البتروكيماويات الإيرانية للخارج.