الرئيس بارزاني يستقبل سفير الفاتيكان في العراق

الرئيس بارزاني أشار الى عمق ثقافة التعايش بين أبناء الشعب الكوردي

أربيل (كوردستان24)- استقبل الرئيس مسعود بارزاني اليوم الخميس في أربيل سفير الفاتيكان في العراق ميتا ليسكوفار.

وقال مقر البارزاني في بيان له اليوم الخميس "ان سفير الفاتيكان أدان الهجمات الصاروخية الإيرانية على مناطق مختلفة في إقليم كوردستان، وعبّر عن تعازيه للرئيس مسعود بارزاني وشعب كوردستان في ضحايا الهجمات والاعتداءات الإيرانية".

وأضاف البيان "أعرب سفير الفاتيكان في العراق عن تقديره لدور ونضال الرئيس بارزاني ونضال الشعب الكوردي في إحلال السلام في المنطقة، كما وعبّر عن تقديره لثقافة التعايش المشترك بين أطياف الشعب الكوردي، وشكر شعب كوردستان على احتضانه مئات الالاف من اللاجئين في أصعب الأوقات من مختلف الطوائف وخاصة المسيحيين".

وأشار البيان الى "أن الرئيس بارزاني أشار الى عمق ثقافة التعايش بين أبناء الشعب الكوردي"، مشدداً على "ان الشعب الكوردي سيواصل هذه الثقافة وإذا كان هناك أصوات شاذة تعادي ثقافة التعايش المشترك في كوردستان فإن الشعب الكوردي لا يقبل هذه الأصوات".

ولفت بيان مقر البارزاني الى انه "ناقش الطرفان الوضع السياسي العراقي وتبادلا وجهات النظر، وشدد الرئيس بارزاني على ضرورة حل القضية العراقية بالحوار وعلى أساس الدستور".

وأضاف البيان "في نهاية اللقاء شكر سفير الفاتيكان الشعب الكوردي والمؤسسات الحكومية على استقبالهم الحار لقداسة بابا الفاتيكان، وقدم هدية خاصة للرئيس بارزاني".

س