الخارجية الأمريكية لكوردستان 24: على إيران وقف هجماتها على الإقليم فوراً

"ندين تجدد القصف الإيراني بالصواريخ والطائرات المسيّرة على مناطق في إقليم كوردستان"
نائب متحدث وزارة الخارجية الأمريكية فيدانت باتيل
نائب متحدث وزارة الخارجية الأمريكية فيدانت باتيل

أربيل (كوردستان 24)- ‌أدانت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم الأربعاء القصف الإيراني على عدد من المواقع في إقليم كوردستان.

واُستشهد شخصان وأصيب ثمانية آخرون قبل نحو يومين بعدما قصفت إيران، بالصواريخ والطائرات المسيّرة، مقرات لأحزاب كوردية إيرانية في إقليم كوردستان.

وهذا ثاني هجوم يشنه الحرس الثوري على قواعد المعارضة الكوردية الإيرانية منذ أن أدّى وفاة الشابة الكوردية مهسا أميني في 16 أيلول سبتمبر إلى اضطرابات في الجمهورية الإسلامية.

وقال نائب متحدث وزارة الخارجية الأمريكية فيدانت باتيل لكوردستان 24 على هامش مؤتمر صحفي "أكدنا مراراً أن إيران مستمرة في زعزعة استقرار المنطقة".

وتابع "ندين تجدد القصف الإيراني بالصواريخ والطائرات المسيّرة على مناطق في إقليم كوردستان"، مطالباً إياها "بإيقاف هجماتها على الفور".

وتتهم إيران معارضيها الكورد بإثارة الاضطرابات وهددت مراراً بشن هجمات على المعارضين الذين يتمركزون في إقليم كوردستان. وتنفي المعارضة الكوردية تلك الاتهامات.

كان الحرس الثوري الإيراني شن هجوماً في أيلول سبتمبر أدى إلى استشهاد 13 شخصاً وإصابة 58 في ضواحي أربيل والسليمانية.