السوداني يصل الى محافظة نينوى

أربيل (كوردستان24)- أعلن المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني ان "رئيس مجلس الوزراء وصل الى محافظة نينوى للوقوف على تداعيات حادث الحريق الاليم في قضاء الحمدانية وزيارة المصابين وعوائل الضحايا".

واندلع حريقٌ ضخم في وقتٍ متأخر من مساء الثلاثاء، بقاعة الهيثم للحفلات في قضاء الحمدانية بالموصل، أسفر عن سقوط عشرات الوفيات والجرحى.

وقال مراسل كوردستان24 من مكان الحادث، إنه لا تتوفر إحصائيات دقيقة، مع نقل أعداد كبيرة من الجثامين والمصابين إلى أماكن مختلفة، بعضهم نُقِل إلى إقليم كوردستان والبعض الآخر إلى مستشفى الحمدانية.

ولفت مراسل كوردستان 24، إلى احتراق جثامين عدة أشخاص ولا يمكن التعرف على هويات أصحابها، من بينهم العروس التي لا يزال مصيرها مجهولاُ حتى الآن.

وأكّد وزير الصحة في حكومة كوردستان، أنهم قدّموا كافة المساعدات والعلاج اللازم لضحايا فاجعة الحمدانية، وذلك بتوجيهٍ من رئيس الحكومة مسرور بارزاني.

وقال إن فرق مديرية الصحة بأربيل ودهوك تحرّكت على الفور وسلّمت أكثر من 36 سيارة إسعاف وأكثر من 4 أطنان من الإمدادات الطبية الطارئة إلى قضاء الحمدانية لعلاج الإصابات الخفيفة، بينما نُقِلت الإصابات الخطيرة إلى مستشفيات أربيل ودهوك.

واندلع حريقٌ ضخم في وقتٍ متأخر من مساء الثلاثاء، بقاعة الهيثم للحفلات في قضاء الحمدانية بالموصل، أسفر عن سقوط عشرات الوفيات والجرحى.

 

التحقيق في الحادث

وقالت وزارة الداخلية العراقية في بيان لها ان "وزير الداخلية عبدالامير الشمري ترأس اجتماعاً في محافظة نينوى مع اللجنة التحقيقية التي شكلت بأمر من السيد القائد العام للقوات المسلحة لمعرفة ملابسات حادث قضاء الحمدانية".

وأضاف البيان ان "وزير الداخلية أكد على أن نتائج التحقيق في هذا الحادث المؤسف ستعلن خلال (٧٢)  ساعة وستعرض على السيد رئيس مجلس الوزراء لمحاسبة المقصرين فيه، مبيناً أن التحقيقات الجارية تؤكد عدم وجود شروط الأمان والسلامة في هذه القاعة التي كان بداخلها نحو (٩٠٠) شخص خلال الحادث".

وأكد بيان وزارة الداخلية ان "الأجهزة الأمنية تمكنت من إلقاء القبض على (١٤) متهماً من بينهم (١٠) عمال وصاحب القاعة و٣ متورطين بإشعال الألعاب النارية خلال الحادث الذي أودى بحياة( ٩٤) شهيداً وأكثر من (١٠٠) مصاب. كما شدد السيد الوزير على تنظيم حملة كبرى لإغلاق جميع الأماكن التي تفتقر إلى إجراءات السلامة في جميع محافظات البلاد".