قيس المحمداوي يؤكد إدلاء القوات الأمنية أصواتهم بأريحية وإحالة مخالفين للقضاء

رئيس اللجنة الأمنية العليا للانتخابات الفريق أول ركن قيس المحمداوي
رئيس اللجنة الأمنية العليا للانتخابات الفريق أول ركن قيس المحمداوي

أربيل (كوردستان 24)- أكد رئيس اللجنة الأمنية العليا للانتخابات الفريق أول ركن قيس المحمداوي، اليوم السبت، إدلاء القوات الأمنية أصواتهم بأريحية وإحالة مخالفين للقضاء.

وقال المحمداوي خلال مؤتمر صحفي، إن "كل القطعات توجهت إلى مراكز الاقتراع بعموم العراق"، مبيناً أن "الخطة مرنة وأدلت القوات الأمنية بأصواتها بأريحية".

وأشار إلى أن "القائد العام للقوات المسلحة أكد على أن تدلي قواتنا الأمنية بأصواتها من دون إملاءات"، لافتاً الى أن "القوات سوف تتفرغ لواجب أكبر هو التصويت العام".

وبيّن أن "الأجهزة الأمنية أحالت بعض المخالفين للقضاء، وعملية التصويت العام ستكون أوسع والواجب الأمني أكبر"، مؤكداً أن "نقل عصا الذاكرة ستكون أولوية أولى كونها تحتوي على كل البيانات، ولا توجد مناطق نائية كي تتطلب صناديق الاقتراع نقلاً بالطائرات".

ولفت إلى أن "نقل عصا الذاكرة بالتصويت العام سيكون عبر طيران الجيش والقوة الجوية من المحافظات إلى بغداد".

وصباح اليوم السبت، استقبلت المراكز الانتخابية في المحافظات العراقية، الناخبين من القوات الأمنية والعسكرية ونزلاء السجون والنازحين للتصويت الخاص الذي يشارك فيه مليون و2393 ناخب.

ويبلغ إجمالي عدد الناخبين في العراق 16 مليوناً و158 ألفاً و788 ناخباً، ويشكل الناخبون الخاصون ما نسبته 6.2 بالمئة من الناخبين. ومن المقرر أن يبدأ التصويت العام بعد غدٍ الاثنين.