بايدن: القتال في غزة جاوز الحد

أربيل (كوردستان24)- ألمح الرئيس الأمريكي جو بايدن يوم الخميس إلى أن الرد العسكري الإسرائيلي في غزة "جاوز الحد"، وأضاف أنه يعمل من أجل التوصل إلى وقف مستدام للقتال.

وقال بايدن للصحفيين في البيت الأبيض، في واحدة من أشد انتقاداته حتى الآن لحكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو "أنا أرى، كما تعلمون، أن سلوك الرد في قطاع غزة جاوز الحد".

وأضاف أنه يضغط من أجل زيادة المساعدات الإنسانية للمدنيين الفلسطينيين والتوصل إلى وقف للقتال يتيح إطلاق سراح الرهائن الذين تحتجزهم حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس).

وقال بايدن "إنني أضغط بشدة الآن من أجل وقف إطلاق النار هذا المرتبط بالرهائن... هناك الكثير من الأبرياء الذين يتضورون جوعا، والكثير من الأبرياء الذين يعيشون في كرب ويموتون، ويجب أن يتوقف ذلك".

وبدأت إسرائيل هجومها بعد هجوم شنه مسلحون من حماس على جنوبها في 7 أكتوبر تشرين الأول وتقول إسرائيل إنه أسفر عن مقتل 1200 شخص. وتقول وزارة الصحة في غزة إنه تأكد مقتل أكثر من 27 ألف فلسطيني مع مخاوف من أن الآلاف مدفونون تحت الأنقاض.

ومنذ ذلك الحين لم تكن هناك إلا هدنة واحدة استمرت أسبوعا في نوفمبر تشرين الثاني.