خبير سياسي: السوداني بات وحيداً.. والقوى السياسية الشيعية تخضع لنفوذ دولة مجاورة

الخبير في العلوم السياسية سالم جاسم
الخبير في العلوم السياسية سالم جاسم

أربيل (كوردستان 24)- أكد الخبير في العلوم السياسية سالم جاسم، اليوم الأربعاء 28 شباط 2024، أن رئيس الوزراء الاتحادي محمد شياع السوداني بات وحيداً، فيما أشار إلى أن القوى السياسية الشيعية تخضع لنفوذ دولة مجاورة.

وقال سالم جاسم في مقابلةٍ مع كوردستان24، إن "أحد أسباب فشل رئيس الوزراء الاتحادي محمد شياع السوداني في تنفيذ برنامج حكومته، بعد مضي عامين على تشكيلها، هو غياب التوافق والوحدة بين الأطراف السياسية الشيعية".

وأشار الخبير في العلوم السياسية إلى أن "البيت الشيعي ترك محمد شياع السوداني وحيداً، ولا يُقدم له الدعم والمساندة، لذا من الصعوبة أن يستطيع النجاح بمفرده".

وأوضح سالم جاسم أن "دولةً مجاورة للعراق لها سيطرة كبيرة على الأطراف السياسية الشيعية، كما أن تلك الدولة وضعت كافة القرارات العراقية تحت سيطرتها".

ولفت إلى أن "بعض المسؤولين العراقيين الحاليين الذين يخضعون لنفوذ وتأثير دولةٍ جارة، يعادون إقليم كوردستان".

وشدد على أن "المسؤولين السياسيين العراقيين عندما يشعرون بالضعف يلجؤون إلى إقليم كوردستان، وعلى العكس عندما يشعرون بالقوة فإنهم يهاجمون إقليم كوردستان، وهذا ما يُلاحظ الآن في العراق بشكلٍ واضح".