نيجيرفان بارزاني ورشيد يؤكدان أهمية الحوار بين أربيل وبغداد لحسم الخلافات بموجب الدستور

رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني ورئيس جمهورية العراق عبد اللطيف رشيد
رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني ورئيس جمهورية العراق عبد اللطيف رشيد

أربيل (كوردستان 24)- في اليوم الثاني لزيارته إلى بغداد، اجتمع رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، صباح اليوم الأحد 28 نيسان 2024، مع رئيس جمهورية العراق عبد اللطيف رشيد.

وذكر بيان صادر عن رئاسة إقليم كوردستان، أن الاجتماع بحث الأوضاع في العراق بصورة عامة، وأهمية حماية الأمن والاستقرار، وتعزيز تطوير القطاعين الاقتصادي والخدمي، ومساندة الحكومة الاتحادية في تنفيذ برنامجها الوزاري، والحوار بين أربيل وبغداد لحسم الخلافات بينهما بموجب الدستور، والتعاون والتنسيق بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كوردستان في المجالات كافة.

وأضاف البيان: كما شدد الجانبان على تمتين العلاقات بين أربيل وبغداد وإنجاح الحوار لحل المشاكل بينهما، وأشارا إلى زيارة رئيس مجلس الوزراء الاتحادي إلى أمريكا، وزيارة رئيس الجمهورية التركية إلى العراق وإقليم كوردستان، ونتائج الزيارتين وأثرهما في توطيد علاقات العراق مع أمريكا وتركيا وخاصة في المجالين الاقتصادي والتجاري إلى جانب التعاون في مواجهة الإرهاب.

من جانبه، أكد نيجيرفان بارزاني بحسب البيان، استعداد إقليم كوردستان لحل خلافاته مع بغداد من خلال الحوار والتفاهم وعلى أساس الدستور، وفي مقدمتها الملفات والخلافات المرتبطة بالأوضاع المعيشية والخدمية للمواطنين. وفي هذا السياق، أشار رئيس الجمهورية إلى أهمية استمرار اللقاءات وزيارات وفود الجانبين من أجل حسم الخلافات.

وجاء في البيان: كما أدان رئيس إقليم كوردستان ورئيس جمهورية العراق خلال لقائهما، استهداف حقل غاز كورمور في محافظة السليمانية بالمسيرات ليلة أول الجمعة، ووصفا الاستهداف بأنه تعد على السيادة الوطنية وتهديد لأمن واستقرار البلد.

ووصل رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، يوم السبت 27 نيسان 2024، إلى العاصمة الاتحادية بغداد، لبحث جملة من القضايا والملفات مع القادة والمسؤولين الاتحاديين.

8563289532685282