"النواب العراقي" يشكل لجنة لمتابعة وتقصي الحقائق في حادثة الحريق بأربيل

مشهد لسوق قيصرية أربيل بعد احتراقه
مشهد لسوق قيصرية أربيل بعد احتراقه

أربيل (كوردستان 24)- وجه رئيس مجلس النواب العراقي بالنيابة محسن المندلاوي، اليوم الخميس، بتشكيل لجنة لمتابعة وتقصي الحقائق بحادثة الحريق في مدينة أربيل.

وقالت الدائرة الإعلامية لمجلس النواب في بيان، إن "رئيس مجلس النواب بالنيابة، محسن المندلاوي، وجّه بتشكيل لجنة نيابية لمتابعة وتقصي الحقائق بحادثة الحريق في مدينة أربيل".

وفي مساء يوم الأحد 5 أيار مايو 2024، اندلع حريق كبير في سوق القيصرية بوسط مدينة أربيل، عاصمة إقليم كوردستان، مما أدى إلى احتراق عدد كبير من المحال التجارية، وتكبُّد خسائر فادحة تقدر قيمتها بمئات الملايين من الدنانير.

وفي صباح اليوم التالي، أعلن قائممقام أربيل، نبز عبدالحميد، عن احتراق أكثر من 228 محلاً تجارياً و7 مخازن جراء الحريق الذي نشب في سوق القيصرية المجاور لقلعة أربيل، والذي يضم 4 آلاف محل تجاري.

من جهته، أجرى رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، بعد ظهر يوم الاثنين 6 أيار (مايو) 2024، زيارة ميدانية تفقدية إلى سوق قيصرية أربيل التاريخي، للاطلاع عن كثب على الأضرار والخسائر الناجمة عن الحريق.

وقدّم رئيس الحكومة شكره وتقديره لفرق الإطفاء والإسعاف وقوات الشرطة والأسايش على جهودهم المبذولة في مكافحة الحريق وإنقاذ الأرواح والممتلكات.

كما وجّه رئيس الحكومة الجهات الحكومية المعنية بإجراء تحقيق عاجل وشامل ودقيق لكشف أسباب حوادث الحرائق المتكررة، وتحديد ما إذا كانت ناتجة عن الإهمال، أو عدم الالتزام بالتعليمات، أو بفعل أيادٍ مخربة.

ودعا رئيس الحكومة أصحاب المحال التجارية والكسبة والمواطنين بشكل عام إلى التعاون من خلال تطبيق إجراءات السلامة، والتقيد بمعايير الوقاية من الحرائق، لضمان سلامتهم وحماية ممتلكاتهم، ومنع تكرار مثل هذه الحوادث المأساوية.

وأكد على أن حكومة إقليم كوردستان ستعمل، ضمن الإمكانيات المتاحة، على مساعدة جميع المتضررين من حريق سوق قيصرية أربيل، مشدداً على أنّ هذا السوق يعدّ من المعالم الأثرية والتاريخية المهمة في الإقليم، وأنّ الحكومة ستسعى جاهدة لترميمه وإعادة تأهيله بالتعاون والتشاور مع الجهات المختصة.