مسلخ أربيل يدعو المواطنين إلى الامتناع عن شراء اللحوم غير المختومة من الشوارع

قصاب في أربيل - كوردستان24
قصاب في أربيل - كوردستان24

أربيل (كوردستان 24)- يقوم المسلخ الحديث في أربيل بذبح ما بين 600 و700 رأس من الحيوانات يومياً، في حين تتولى اللجنة البيطرية الفحص الدوري للحيوانات.

يُمنع بيع أي حيوان مريض أو معرض لخطر الإصابة بالحمى النزفية في الأسواق، بينما يتم ختم لحم الحيوانات السليمة التي لا تظهر عليها أعراض المرض.

ويقول أرسلان جلال، مسؤول غرفة مسلخ أربيل، لـ كوردستان24: "نقوم بفحص جميع الحيوانات قبل الذبح للتأكد من صلاحيتها. إذا كان الحيوان غير مناسب، لا نقوم بذبحه ولن نسمح بذلك بأي شكل من الأشكال".

ويضيف جلال: "يقوم طاقمنا الطبي بالتعاون مع المساعدين الطبيين بفحص الحيوانات واحداً تلو الآخر، ونرفض استلام أي حيوان تظهر عليه مشاكل في الجسم أو الأعضاء".

بسبب ارتفاع مخاطر الإصابة بالحمى النزفية، يطبق إقليم كردستان إجراءات وقائية صارمة، حيث تم ذبح أكثر من 30 ألف رأس من الحيوانات الكبيرة والصغيرة منذ بداية العام الحالي، ورُفضت أكثر من 16 ألف كيلوغرام من اللحوم المريضة من هذا العدد، وذلك حرصاً على سلامة المواطنين في إقليم كوردستان.

في هذا السياق، يقول هلمت حمزة، مدير المسلخ العصري في أربيل: "يجب عدم ذبح الحيوانات في المنازل أو على الشوارع قبل وأثناء المرض"، ويدعو المواطنين "إلى عدم شراء اللحوم غير المختومة المعروضة في الشوارع".

ويحذّر حمزة المواطنين قائلاً: "مع ارتفاع درجات الحرارة، يزداد انتشار المرض. يجب على المواطنين شراء اللحوم من الأماكن الرسمية، والأماكن التي تضع عليها الأختام".

بالإضافة إلى حملات الفحص في المسالخ الحديثة، أطلقت لجان القائممقامية كذلك حملة لضبط جميع أماكن ذبح الحيوانات غير الرسمية في الشوارع.

كما قامت حكومة إقليم كوردستان بنشر ملصقات توعوية خاصة للوقاية من الحمى النزفية، بهدف حماية المواطنين من هذا المرض.