تضامناً مع إيران.. العراق يعلن الحداد العام ليوم واحد

باسم العوادي
باسم العوادي

أربيل (كوردستان24)- أعلنت الحكومة العراقية، الحداد العام في جميع أنحاء البلاد، ليوم واحد، غداً الثلاثاء.

وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة العراقية  باسم العوادي، خلال بيان، اليوم الاثنين 20 أيار 2024: " وقوفاً مع الشعب الإيراني الشقيق وقيادته، في هذه الأوقات العصيبة، وتضامناً مع مشاعر الحزن والألم، برحيل رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية السيد ابراهيم رئيسي ووزير الخارجية السيد حسين أمير عبد اللهيان ورفاقهما، في الحادث الأليم، تعلنُ الحكومة العراقية الحداد العام في جميع أنحاء العراق، ليوم واحد، غداً الثلاثاء".

وأعربت وزراة الخارجية العراقية، عن صادق التعازي وعميق المواساة، للجمهورية الإسلامية الإيرانية، قيادةً وشعباً، بوفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان، ومرافقيهما في حادث تحطم الطائرة المؤسف شمال إيران.

وقالت الوزراة خلال بيان لها، اليوم الاثنين 20 أيار 2024، "تعرب الوزراة عن تعاطف حكومة وشعب العراق مع الجمهورية الإسلامية في هذه الفاجعة المؤلمة".

وأضافت: "يقف العراق إلى جانب إيران في هذا الوقت العصيب، والمصاب الجلل بقدان قادتها، سائلين الله سبحانه وتعالى أن يتغمدهم برحمته ولذويهم جميل الصبر والسلوان".

وفي وقت سابق من اليوم، عزى رئيس الحكومة العراقية محمد شياع السوداني، المرشد الاعلى في ايران والشعب الايراني بوفاة رئيس الجمهورية الإسلامية إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، ورفاقهما الذين قضوا اثر تحطم مروحيتهم شمال غرب البلاد.

وقال السوداني في بيان، "نتقدم بخالص تعازينا ومواساتنا إلى المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية السيد علي الخامنئي، وإلى إيران، حكومةً وشعباً، ونعرب عن تضامننا مع الشعب الإيراني الشقيق ومع الإخوة المسؤولين في الجمهورية الإسلامية بهذه الفاجعة الأليمة".

وكان التلفزيون الايراني الرسمي أعلن صباح اليوم، عن وفاة الرئيس ابراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين امير عبداللهيان ومن كان معهما على متن المروحية التي سقطت شمال غرب البلاد.