غازي فيصل: مروحية رئيس إيران كانت منذ زمن الشاه

غازي فيصل
غازي فيصل

أربيل (كوردستان 24)- قال مدير المركز العراقي للدراسات الاستراتيجية، غازي فيصل، إن حادث تحطم مروحية الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي هو أحد الحوادث التي لا تزال أسبابها غامضة.

وأوضح غازي خلال مقابلةٍ على شاشة كوردستان 24، أن الجهات المعنية الإيرانية "لم تقدّم أي تفاصيل حول سبب تحطّم مروحية رئيس البلاد".

معتبراً أن وفاة رئيسي "ستكون لها أثراً عميقاً، لأنها كانت شخصية مؤثّرة في البلاد والمنطقة".

واصفاً حادثة سقوط مروحية الرئيس الإيراني بـ "غير العادية".

ولفت مدير المركز العراقي للدراسات الاستراتيجية إلى أن مروحية رئيسي "كانت من الطراز القديم في عهد الشاه، لأن طهران خاضعة للعقوبات الأميركية منذ الثورة الإسلامية ولم تتلقّ مروحيات حديثة".

ونعت وسائل إعلام إيرانية الإثنين الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق، بعيد إعلان السلطات العثور على المروحيّة التي كانت تقلّهم غداة تعرّضها لـ"حادث" في منطقة جبليّة شمال غربي.