برزنجي: مشاركة إقليم كوردستان في مؤتمر منظمة الصحة العالمية تهدف إلى تعزيز مكانته العالمية

وزير الصحة في حكومة إقليم كوردستان الدكتور سامان برزنجي
وزير الصحة في حكومة إقليم كوردستان الدكتور سامان برزنجي

أربيل (كوردستان 24)- أكد وزير الصحة في حكومة إقليم كوردستان الدكتور سامان برزنجي، اليوم الأربعاء 29 أيار 2024، أن مشاركة إقليم كوردستان في مؤتمر منظمة الصحة العالمية، تهدف إلى تعزيز مكانته على المستوى العالمي.

وقال سامان برزنجي في مقابلة مع كوردستان24، بخصوص مشاركة وفد وزارة الصحة في مؤتمر القمة للجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية بدورتها الـ (77) في جنيف، إنه "نظراً لأهمية مكانة إقليم كوردستان، شاركنا في المؤتمر للسنة الثانية على التوالي"، مبيناً أن شعار المؤتمر هو "الجميع من أجل الصحة، والصحة من أجل الجميع".

وأوضح برزنجي أن "مشاركة إقليم كوردستان في المؤتمر تهدف إلى التعريف به وتعزيز مكانته على المستوى العالمي"، مضيفاً: "شاركنا أيضاً في سلسلة اجتماعات، لا سيما مع منظمة الصحة العالمية، حيث قدمنا لهم مذكرة رسمية وطالبناهم فيها بأن يزوروا الإقليم".

وأكد وزير صحة كوردستان أنه "تمت مناقشة عدد من القضايا الاستراتيجية والمهمة مع منظمة الصحة العالمية"، مشيراً إلى أن "إحدى هذه القضايا تتعلق بمكانة الإقليم على المستوى الدولي".

برزنجي أشار إلى "وجود أعداد كبيرة من النازحين واللاجئين في إقليم كوردستان، لافتاً إلى "تعرض الإقليم لضغوط كبيرة وأزمة اقتصادية"، مشيراً إلى أن "تكاليف الأدوية والمستلزمات الطبية تُعتبر جزءاً من النفقات الحاكمة في العراق".

وأضاف: "هناك نتائج مترتبة على الوضع الاقتصادي والسياسي والبيئي في المنطقة"، مردفاً: "كما ناقشنا خلال الاجتماع استراتيجية إصلاح النظام الصحي التي نعمل جاهدين على تنفيذها".

وأوضح برزنجي "أنهم طلبوا من منظمة الصحة العالمية دعم ومساعدة إقليم كوردستان في جهود مكافحة المخدرات، وتأمين المستلزمات الطبية".

وبخصوص تقديم الخدمات الصحية للنازحين واللاجئين في إقليم كوردستان، قال وزير الصحة، إن "عددهم في الإقليم يبلغ نحو مليون و500 ألف نازح ولاجئ"، مؤكداً أن "حكومة الإقليم تقوم بتوفير جميع الخدمات الصحية لهم".