رئيس حكومة إقليم كوردستان يجتمع مع قيس الخزعلي

أربيل (كوردستان 24)- اجتمع رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم الخميس 30 أيار (مايو) 2024، مع الأمين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي.

ووصل رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم الخميس 30 أيار (مايو) 2024، إلى بغداد لإجراء مباحثات مع رئيس الوزراء الاتحادي محمد شياع السوداني وعدد من كبار المسؤولين في الحكومة الاتحادية، إلى جانب لقاءات مع زعماء وقادة القوى السياسية.

واستهل رئيس حكومة إقليم كوردستان زيارته إلى بغداد، بعقد اجتماع مع مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي. وجرى خلال الاجتماع، التباحث بشأن الوضع الأمني في العراق عموماً، ولا سيّما التصدي لمخاطر الإرهاب وتهديداته المستمرة، مع التأكيد على ضرورة تعزيز التنسيق والتعاون بين حكومة الإقليم والحكومة الاتحادية في هذا المجال.

وأشار مستشار الأمن القومي العراقي إلى أن إقليم كوردستان، إقليم دستوري، وقوته تعدّ قوة للعراق والعكس صحيح، ممّا يتطلب وجود علاقة أفضل بين الإقليم والحكومة الاتحادية.

عقب ذلك، اجتمع رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، مع رئيس مجلس الوزراء الاتحادي محمد شياع السوداني. وشهد الاجتماع بين الجانبين، بحث جملة من القضايا المهمة، وعلى رأسها الأوضاع العامة في العراق، وضرورة حل القضايا العالقة بين إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية، بروح من الحوار البناء والتفاهم، ووفقاً لأحكام الدستور.

واتفق الجانبان على ضرورة مواصلة الحوار البناء لحل القضايا الخلافية، بما يصب في مصلحة جميع المواطنين العراقيين بمختلف مكوناتهم.

كما التقى رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، مع الأمين العام لمنظمة بدر ورئيس تحالف نبني هادي العامري. واتفق الجانبان خلال الاجتماع، على مواصلة التنسيق والتعاون المشترك بين حكومة إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية بهدف حل المشاكل العالقة، وبالأخص ما يتعلق بتأمين المستحقات المالية وحقوق متقاضي الرواتب، بما يسهم في تحسين معيشة المواطنين في إقليم كوردستان والعراق ككل.

وستتناول اجتماعات رئيس الحكومة خلال زيارته، آخر التطورات على الساحتين السياسية والأمنية في العراق، والتأكيد على حل القضايا العالقة بين إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية، وبالأخص تأمين رواتب مواطني إقليم كوردستان وضمان حقوقهم ومستحقاتهم المالية، وكذلك بحث تعزيز التعاون والتنسيق المشترك، بما يضمن الأمن والاستقرار للعراق وإقليم كوردستان.