علي الصاحب: وعود الحكومات العراقية المتعاقبة لمعالجة مشكلة الكهرباء لم تؤتِ ثمارها

"مليارات الدنانير أنفقت على الكهرباء دون حل لهذه المشكلة المستمرة منذ أعوام"
المحلل السياسي علي الصاحب
المحلل السياسي علي الصاحب

أربيل (كوردستان 24)- أكد المحلل السياسي علي الصاحب، اليوم الجمعة، أن الحكومات العراقية المتعاقبة أنفقت مليارات الدنانير على قطاع الكهرباء، إلا أن المشكلة ما زالت قائمة، ولم تتم معالجتها حتى الآن.

وقال علي الصاحب، في مقابلة مع كوردستان24، إن "الحكومات العراقية المتعاقبة قدمت العديد من الوعود بشأن معالجة مشكلة الكهرباء، ولكن دون جدوى، مما أدى إلى تفاقم الأوضاع، خاصة في مناطق وسط وجنوب العراق".

وأشار الصاحب إلى أنه "رغم إنفاق مليارات الدنانير لتحسين وضع الكهرباء، إلا أن المشكلة لا تزال قائمة، مما يزيد من معاناة المواطنين خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة إلى مستويات قياسية".

وأضاف أن "قطاعي الماء والكهرباء في العراق يعانيان من مشاكل مستمرة، حيث تصل الكهرباء إلى المنازل لبضع دقائق فقط قبل انقطاعها مجدداً".

وأوضح أن "مشاريع الحكومة العراقية لم تحقق النجاح المطلوب، رغم توقيع اتفاقيات مع دول مثل إيران والسعودية ومصر لتزويد العراق بالكهرباء، مما أبقى الوضع على حاله دون تغيير".

وبيّن أنه "رغم معاناة العراق من نقص الكهرباء، فإنه يقوم بتزويد الأردن بالكهرباء، بينما لم يتمكن من حل مشاكله الداخلية في هذا القطاع"، لافتاً إلى أن "المواطنين يشعرون بالإحباط بسبب تقاعس الحكومة عن حل مشاكلهم، خصوصاً في ظل ارتفاع درجات الحرارة الشديدة خلال فصل الصيف".