عدد الحجاج الأردنيين المتوفين يرتفع إلى 75

أربيل (كوردستان 24)- أعلنت السلطات الأردنية الجمعة أن عدد الحجاج الأردنيين المتوفين إثر التعرض لضربات شمس جراء موجة الحر الشديدة ارتفع إلى 75، بينما تم توقيف عدد من منظمي رحلات الحج غير النظامية.

وقالت وزارة الخارجية الأردنية في بيان إن "عدد الوفيات بين الحجاج الأردنيين، ممن ليسوا ضمن بعثة الحج الأردنية الرسمية، إثر تعرضهم لضربات شمس جراء موجة الحر الشديدة ارتفع إلى 75 وفاة".

ونقل البيان عن مدير مديرية العمليات والشؤون القنصلية سفيان القضاة قوله إنه "تم إصدار 68 تصريح دفن لحجاج أردنيين ليتم دفنهم في مكة المكرمة بناء على رغبة ذويهم، والعمل جارٍ على إصدار 7 تصاريح دفن أخرى".

وأضاف أن "عمليات البحث لا تزال جارية عن 7 حجاج أردنيين مفقودين"، بينما هناك 27 حاجاً أردنياً يتلقون العلاج في المستشفيات السعودية منهم 15 شخصاً بـ "حالة حرجة".

من جهة أخرى، قال الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية مهند مبيضين إن تحريات الجهات الأمنية وجدت أن "عدداً من هؤلاء المواطنين (الحجاج) تعرضوا للتغرير من قبل ضعاف النفوس وبعض المكاتب".

وأضاف في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية (بترا) أنه تمت "إحالة الأمر إلى النيابة العامة التي باشرت تحقيقاتها الموسعة المكملة لتحقيقات الأجهزة الأمنية، والتي أصدرت مذكرات توقيف بحق عدد من المشتبه بهم تمّ توقيف بعض منهم بالفعل".

وأشار إلى أن "التحقيقات الموسعة لا تزال جارية"، مضيفاً أنه "سيتم إعلان تفاصيل هذه التحقيقات ومسارها حال استكمالها وفق الأطر القانونية".

وبلغ عدد الحجاج الأردنيين هذا العام ثمانية آلاف.

وتوفي 658 مصرياً خلال الحج وشكلوا بذلك أكثر من نصف المتوفين هذا العام بعد إبلاغ نحو عشر دول تمتد من السنغال إلى إندونيسيا حتى الجمعة عن أكثر من 1000 وفاة، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس.

وبحسب السلطات السعودية، فقد جمع الحج هذا العام نحو 1,8 مليون شخص، بينهم 1,6 مليون من الخارج. ويماثل هذا الرقم العدد المسجل في العام 2023، وهو أقل من الرقم الذي سجل قبل جائحة كوفيد-19 في العام 2019 والذي بلغ 2,5 مليون.

وتُصدر السعودية كل عام تصاريح رسمية من خلال نظام الحصص المخصصة لمختلف البلدان والتي يتم توزيعها على الأفراد عن طريق القرعة.

ولكن تكاليف رحلة الحج الرسمية الباهظة تغري حتى من يستطيعون الحصول على التصريح الرسمي على اللجوء إلى الطريق غير الرسمي من أجل توفير بضعة آلاف الدولارات.

 

المصدر: AFP