بعد سد جمركه بأربيل.. رئيس الوزراء: سنفتتح المزيد من السدود هذا العام

أربيل (كوردستان 24)- افتتح رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، اليوم الثلاثاء، سد جمركه في قضاء قوشتبه التابع لمحافظة أربيل.

وقال مسرور بارزاني عبر منشورٍ في منصة (إكس X): ندرة المياه في العراق وخارجه تهدد الزراعة والأمن الغذائي والاستقرار، ولمعالجة هذه المشكلة، نقوم بالاستثمار في السدود في جميع أنحاء إقليم كوردستان.

وأضاف: افتتحنا اليوم سد جمركه في أربيل، والذي يتمتع بقدرة تخزينية تزيد عن مليون متر مكعب من المياه.

وتابع: في إطار استثمارنا في البنية التحتية لإقليم كوردستان، سنفتتح المزيد من السدود هذا العام.

وكان رئيس الوزراء وبعد تفقده أقسام السد، قال في كلمة له إن التشكيلة التاسعة تولي اهتماماً كبيراً بحماية الثروة المائية وبناء السدود والبرك المائية.

وأضاف: "نفذنا العديد من المشاريع في جميع أنحاء كوردستان، وسنواصل ذلك، وهو ما سيحقق فوائد جمة على مختلف القطاعات".

وأكد رئيس الحكومة على فوائد السدود المتعددة، فهي تعمل على تخزين المياه، وبالتالي استخدامها لأغراض الري، كما تشكّل مصدراً لتوليد الطاقة الكهربائية في بعض الأحيان، وتُضفي جمالاً طبيعياً على المنطقة وتعزّز السياحة، فضلاً عن دورها في حماية الأراضي من مخاطر الفيضانات.

وبُني سد جمركه بخبراتٍ محلية بكلفة 4.3 مليار دينار من ميزانية حكومة إقليم كوردستان، وفقاً لأعلى المعايير العالمية، ويبلغ ارتفاع السد 17.5 متراً، وطوله 262 متراً، وعرضه 8 أمتار.