الكورد يصعدون مطالباتهم بمنصة مستقلة في "جنيف"

تصاعدت وتيرة المطالبة بمنصة كوردية مستقلة للمشاركة في المحادثات السورية الخاصة بالسلام، خصوصا مع اقتراب جولة جديدة لمفاوضات جنيف.

اربيل (كوردستان24)- تصاعدت وتيرة المطالبة بمنصة كوردية مستقلة للمشاركة في المحادثات السورية الخاصة بالسلام، خصوصا مع اقتراب جولة جديدة لمفاوضات جنيف.

وقال القيادي في الإدارة الذاتية عبد السلام أحمد لكوردستان 24 ان "فيدرالية شمال سوريا –غرب كوردستان" هي التجربة الأنجح في المشهد السوري ولايمكن أن ينجح أي حل في سوريا إلا بمشاركة ممثليها".

واضاف ان "من الضروري تشكيل منصة كوردية خاصة في مفاوضات السلام".

القيادي في الإدارة الذاتية عبد السلام أحمد
القيادي في الإدارة الذاتية عبد السلام أحمد

وخلال سبع جولات من محادثات جنيف الأممية، لم تتم دعوة حزب الإتحاد الديمقراطي الذي يقود الإدارة الذاتية في شمال سوريا فيما يشارك المجلس الوطني الكوردي ضمن وفد الائتلاف السوري المعارض.

وقال القيادي في المجلس الوطني الكوردي نعمت داوود ان "العقلية الشوفينية تطغى على المعارضة السورية من جهة التعاطي مع الحقوق الكوردية".

وتابع داوود "سنعمل بكل جهودنا على تشكيل منصة كوردية خاصة، لنتمكن من إيصال صوت شعبنا والمطالبة بحقوقه".

القيادي في المجلس الوطني الكوردي نعمت داوود
القيادي في المجلس الوطني الكوردي نعمت داوود

ولم يتمكن الطرفان السوريان المشاركان في المفاوضات الأممية التي تجري في جنيف من التوصل الى حل سياسي رغم مرور أكثر من ست سنوات على الصراع السوري.

وقتل أكثر من 300 الف سوري وهجر الملايين منذ بدء الحرب السورية، عدا عن الدمار الذي لحق بمناطق واسعة من البلاد.

ت: س أ