مقر البارزاني: اسم رئيس الوزراء لا يشكل أهمية للرئيس بارزاني إنما برنامجه الحكومي

البرنامج الحكومي يجب أن يستند إلى المبادئ الثلاثة الشراكة والتوازن والتوافق
الرئيس بارزاني
الرئيس بارزاني

أربيل (كوردستان 24)- نفى مقر البارزاني مساء اليوم الأربعاء الشائعات التي تحدثت عن رسائل بعث بها الرئيس بارزاني إلى قادة الإطار التنسيقي بشأن العملية السياسية في العراق.

وقال مقر البارزاني في بيان "تداول عدد من وسائل الإعلام تقارير زعمت أن الرئيس بارزاني بعث برسائل مختلفة إلى قادة الإطار التنسيقي بشأن العملية السياسية في العراق واسم مرشح رئيس الوزراء في الحكومة العراقية المقبلة".

وجاء في البيان "نعلن لجميع الأطراف أن هذه الأخبار بعيدة تماماً عن الحقيقة ولا أساس لها من الصحة".



وأضاف البيان أن أي اسم أو طرف لا يشكل أي أهمية بالنسبة للرئيس بارزاني بقدر ما تكمن أهمية ذلك في تنفيذ الدستور وبرنامج الحكومة المقبلة.

وقال إن البرنامج الحكومي يجب أن يستند إلى المبادئ الثلاثة المتمثلة بالشراكة والتوازن والتوافق.

وأخفقت القوى السياسية العراقية في تجاوز الجمود السياسي وتشكيل الحكومة الجديدة على الرغم من مضي ثمانية أشهر على الانتخابات.

وكان الحزب الديمقراطي الكوردستاني بزعامة الرئيس بارزاني ضمن تحالف يضم التيار الصدري والسُنة تحت اسم "إنقاذ الوطن" لكنه لم يحصل على الأغلبية النيابية التي تمكنه من تشكيل الحكومة.

وفي مطلع الشهر المنصرم، استقال أعضاء الكتلة الصدرية البالغ عددهم 73 نائباً بطلب من الصدر.

وبعد ذلك، أدّى 64 نائباً جديداً اليمين الدستورية في البرلمان ليحلوا محل الكتلة الصدرية، مما عزز قوة الأحزاب التي تمثل الإطار التنسيقي.