العراق يكشف حاجته من القمح ويلجأ لمخازن ثلاث دول لسد النقص

موسم التسويق وصل لتأمين 1.8 مليون طن لغاية الآن
حاصدة تحصد القمح - صورة: وزارة الزراعة
حاصدة تحصد القمح - صورة: وزارة الزراعة

أربيل (كوردستان 24)- قالت وزارة التجارة العراقية اليوم الثلاثاء إن البلاد بحاجة إلى 1.3 مليون طن من القمح للأشهر الأولى من العام المقبل.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية عن المتحدث باسم الوزارة محمد حنون قوله إن العراق يحتاج إلى ثلاثة ملايين طن من القمح كخزين استراتيجي.

وتابع "لدينا خطة لاستيراد القمح من أستراليا وكندا وأمريكا لتغطية ما تبقى من الحاجة لهذا العام، ونحتاج أيضاً إلى مليون و300 ألف طن للأشهر الأولى من العام المقبل".

وأضاف أن القمح المسوّق للموسم الحالي ومخصصات قانون الأمن الغذائي "ستؤمنان حاجة العراق حتى نيسان من العام المقبل".

وأشار حنون إلى أن موسم التسويق وصل لتأمين 1.8 مليون طن لغاية الآن، مبيناً أن الحجم الكلي قد يصل لمليوني طن مما قد يكفي البلاد لغاية شهر تشرين الثاني المقبل.

وعبّر المسؤول في وزارة التجارة أسفه بعد رفض العروض التي تلقاها العراق في شباط وآذار الماضيين لشراء القمح بسعر 220 دولاراً للطن الواحد.

وقال "تم الاقتراح بشرائها في عبر الدفع بالآجل، ولكن للأسف كان هناك رفض باستيرادها عبر هذا الخيار ولم يتم تأمين المبالغ والآن وصل سعر الطن إلى 600 دولار".

ويعدّ العراق مستورداً رئيسياً للحبوب، وسبق أن اتخذ سلسلة إجراءات لتدبير مخزونات استراتيجية من القمح في ظل موجة جفاف وتبعات الحرب الروسية الأوكرانية.