موسكو تهدّد بـ "إحراق" الدبابات الغربية الممنوحة لأوكرانيا

دبابة ترفع العلم الأوكراني- أرشيف
دبابة ترفع العلم الأوكراني- أرشيف

أربيل (كوردستان 24)- هددت روسيا، اليوم الاثنين، بإحراق الدبابات والمدّرعات التي تنوي دولٌ غربية، خاصةً بريطانيا وبولندا، منحها لأوكرانيا.

يأتي ذلك، تزامناً مع تعهّدات ألمانية وفرنسية وأمريكية بتزويد أوكرانيا حزمةً إضافية من المساعدات العسكرية، من بينها 14 دبابة من طراز "تشالنجر2" تعهّدت بريطانيا بتقديمها إلى كييف.

كما أعلنت بولندا استعدادها لتزويد أوكرانيا بـ 14 دبابة متطورة من طراز "ليوبارد-2" ألمانية الصنع، بعد الحصول على موافقة برلين.


إقرأ أيضاً: روسيا تعلن السيطرة على سوليدار الأوكرانية


وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديمتري بيسكوف، في مؤتمره اليومي، إن "هذه الدبابات تحترق وستحترق"، بحسب فرانس برس.

وسبقت لأوكرانيا أن تلقّت من حلفائها نحو 300 دبابة سوفيتية الصنع، غير أنها لم تتلق حتى الآن  دبابات غربية الصنع.

ولطالما ترددت الدول الغربية في إرسال كميات إضافية من الأسلحة الثقيلة إلى أوكرانيا، خشية الانجرار إلى الحرب التي أعلنتها روسيا منذ الـ 24 فبراير شباط 2022.


يمكنك قراءة: القوات الأوكرانية تتلقّى تدريباً على "باتريوت" في أمريكا


وكان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، ينس ستولتنبرغ، وعد بتزويد أوكرانيا بالمزيد من الأسلحة الثقيلة الغربية "في المستقبل القريب".

وأعلنت الولايات المتحدة ودولٌ أوروبية دعم أوكرانيا بالأسلحة والعتاد العسكري في الحرب التي تقول روسيا إنها أعلنتها ردّاً على محاولة كييف للانضمام إلى (ناتو).

وتعتبر موسكو أن استمرار تدفق الأسلحة الغربية إلى أوكرانيا يساهم بإطالة أمد الحرب التي تسببت بتدمير البنى التحتية وهجرة آلاف الأوكرانيين إلى دولٍ أوروبية.